أخبارتكنلوجيا و صحة

القمة العالمية للتحصين تتعهد بإيصال 18 مليار جرعة لقاح لدول العالم

الإبــاء/متابعة…..

افتتح وزير الخارجية الاماراتي عبدالله بن زايد آل نهيان أعمال “القمة العالمية للتحصين والخدمات اللوجستية” التي ينظمها “ائتلاف الأمل” في أبوظبي، بدعوة العالم أجمع لتعزيز التعاون في النهج العالمي للتصدي لفيروس كوفيد – 19 من أجل ضمان مستقبل أكثر صحة للجميع.

 

وانطلقت “القمة العالمية للتحصين والخدمات اللوجستية”، التي يتم تنظيمها افتراضياً على مدار يومين متتاليين، تحت رعاية وزارة الخارجية والتعاون الدولي، بمشاركة أبرز الشخصيات والشركات العالمية في قطاع الرعاية الصحية والعمل الخيري وصناع القرار والخبراء وكبار المسؤولين في القطاعين العام والخاص، من أجل استكشاف نهجٍ عالمي موحد لمواجهة جائحة فيروس كوفيد – 19.

 

وفي كلمته الافتتاحية، أشار آل نهيان إلى أنه بعد مرور أكثر من عام على انتشار الجائحة “أصبحنا متأكدين كمجتمع دولي من أن ازدهار الدول يتحقق بمضافرة الجهود والتعاون مع الدول الأخرى فقد بات عالمنا مترابط بشكل وثيق وبات مصيرنا كدول مرتبط ببعضنا البعض حيث يعتمد الأمن الصحي العالمي على رفاه جميع المجتمعات”.

ووصف سموه “ائتلاف الأمل” بالإعلان التاريخي الذي يعزز جهود دولة الإمارات لمواجهة الوباء على مستوى العالم، باعتباره مركزاً لوجستياً رائداً يلعب دوراً رئيسياً في إمداد العديد من الدول بالموارد التي تحتاجها للخروج من الأزمة.

 

وأضاف، “كلما أسرع شركاؤنا في تطعيم سكانهم كلما أسرعنا جميعاً في التعافي الشامل ستواصل دولة الإمارات لعب دور رائد في المساعدة على تسريع وتيرة إنهاء أزمة كوفيد-19 من خلال التلقيح العالمي.

  آمل بأن تؤدي المناقشات إلى تعزيز الجهود الرامية إلى وضع الحلول للتحديات التي تواجه الجميع اليوم نشعر بامتنان عميق لمشاركتكم ومساهماتكم، وبالعمل معاً سوف نضمن مستقبل أكثر صحة للجميع”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى