أخباردولي و عربيسلايدر

الشرطة الإسرائيلية تقتل فلسطينيا في حيفا بحجة محاولته تنفيذ عملية طعن

الإبــاء/متابعة…..

قتلت الشرطة الإسرائيلية شابا فلسطينيا في مدينة حيفا، بدعوى محاولته طعن أحد عناصرها.

وقالت الشرطة إنها “تلقت بلاغا من إحدى السيدات بحي وادي النسناس في حيفا يفيد بقيام ابنها بالتجول في الشارع بغضب حاملا سكينا”، مشيرة إلى أن عناصرها حاولوا إيقاف منير عنبتاوي (33 عاما)، لكنه طعن شرطيا بسكين، وأصابه بجروح طفيفة، ما استدعى إطلاق النار عليه.

إلا أن عائلة عنبتاوي نفت أن ابنها كان يحمل سكينا، كاشفة النقاب عن أنه يعاني اضرابات نفسية ويتلقى العلاج.

وقالت شقيقة منير: “قتلوا أخي بدم بارد، لن نسكت. كان مريضا وبحاجة للعلاج، عليهم التوقف عن الكذب.. بدلا من أن تساعدنا الشرطة، قاموا بقتله. إنها شرطة فاشلة لا تعرف سوى قتل من يعانون من مشكلات نفسية”.

أما والدته فقالت: “اتصلت بالشرطة حتى تقدم لي المساعدة بخصوص ابني الذي يعاني من اضطرابات نفسية، من خلال الحضور برفقة سيارة إسعاف ونقل ابني لتلقي العلاج، لا أن تقتله بدم بارد بهذا الشكل، ولاسيما أنه لم يشكل خطرا ولم يكن عنيفا في حياته”.

وانتقد النائب بالكنيست أحمد الطيبي تعامل الشرطة الإسرائيلية مع الحادث، وقال عبر “تويتر: “يعاني منير عنبتاوي من حيفا مشاكل نفسية بحسب أسرته ويتلقى العلاج، وقد تم إطلاق النار عليه في ظهره على يد شرطيين وقتل، كان من الممكن السيطرة عليه دون إطلاق نار وفق شقيقته”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى