صحافة

مخاطر حرب تجارية بسبب “السيل الشمالي-2”

الإباء / متابعة ………….

كتبت كسينيا بانكوفا في “فزغلياد”، عن مخاطر دخول الولايات المتحدة في حرب تجارية مع ألمانيا بسبب خط أنابيب الغاز الروسي.

وجاء في المقال: أنذرت الولايات المتحدة مرة أخرى، الخميس، جميع الشركات المشاركة في بناء “السيل الشمالي 2”. فأكد وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن أن هذه الشركات تخاطر بالتعرض للعقوبات الأمريكية وطالبها بالتوقف عن العمل في بناء خط أنابيب الغاز الروسي. وأفيد أيضا بأن العقوبات الجديدة التي فرضتها إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن بشأن السيل الشمالي- 2 قد تشمل Nord Stream 2 AG، مشغل مشروع بناء خط أنابيب الغاز.

إلا أن الباحث السياسي الألماني ألكسندر راهر شكك في أن تكون الولايات المتحدة قادرة على اتخاذ قرار بشن حرب تجارية ضد ألمانيا بسبب خط أنابيب الغاز السيل الشمالي- 2. وقال على هواء قناة “روسيا-1” التلفزيونية، بحسب “ريا نوفوستي”:

“أعتقد بأن الأمريكيين إذا حظروا السيل الشمالي- 2، فسيتعين عليهم فرض عقوبات على الدولة الألمانية نفسها وهياكل الدولة… ما ينقل الأمر عمليا من حرب تجارية ضد الشركة إلى حرب ضد ألمانيا نفسها. أستبعد أن يقدم الأمريكيون على ذلك، على الرغم من أن بايدن في موقف صعب لأن الكونغرس يبتزّه”.

بالإضافة إلى ذلك، أعرب راهر عن رأي مفاده أن الأوروبيين يدركون أن من غير المربح لهم المشاركة في سياسة الزعيم الأمريكي الدولية العدوانية. وأشار إلى أن الإجراءات الأمريكية لا تستهدف روسيا وحدها، إنما هي موجهة ضد الصين أيضا، علما بأن العلاقات الاقتصادية مع بكين مهمة للغاية بالنسبة للاتحاد الأوروبي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى