أخباردولي و عربيسلايدر

مساعد رئيس مجلس النواب الايراني : الزيارة الامنة للبابا الى العراق مدينة لتضحيات سليماني والمهندس

قناة الإباء

أكد المساعد الخاص لرئيس مجلس النواب الايراني للشؤون الدولية حسين امير عبد اللهيان ، السبت، ان الزيارة الامنة والمريحة للبابا فرانسيس الى العراق مدينة لتضحيات قائد مكافحة الارهاب الجنرال قاسم سليماني ونائب رئيس هيئة الحشد الشعبي العراقي ابو مهدي المهندس.

ونقلت وكالة ارنا عن عبد اللهيان قوله في تغريدة على موقعه الشخصي في تويتر قوله إنه ” لولا تضحيات الشهيدين قاسم سليماني وأبو مهدي المهندس ، لما كان البابا موجودًا في العراق اليوم”.

واضاف انه ” لولا قتال البطلين ضد إرهابيي داعش ، لما كان العراق والمنطقة بأكملها آمنة ومأمونة”.

وتابع في تغريدة اخرى ” لم تكن زيارة البابا الى العراق لتكون مأمونة ومريحة  لولا تضحيات سليماني والمهندس وشهداء مكافحة الارهاب في العراق والمنطقة حيث ظلت تدخلات البيت الابيض والوجود العسكري الامريكي في المنطقة مصدرا لانعدام الامن وزعزعة الاستقرار”.

وكانت ايران قد اعلنت في اواخر حزيران الماضي  أنها أصدرت أوامر اعتقال بحق 36 مسؤولاً من الولايات المتحدة ودول أخرى متورطين في اغتيال الجنرال قاسم سليماني،  حيث تم التعرف على 36 شخصًا متورطين أو أمروا باغتيال الجنرال قاسم سليماني ، بما فيهم المسؤولون السياسيون والعسكريون في الولايات المتحدة وحكومات أخرى ، وصدرت مذكرات اعتقال بحقهم من قبل المسؤولين القضائيين”.

واشار عبد اللهيان الى ان ” الرئيس الامريكي السابق دونالد ترامب على رأس قائمة المتهمين وسيتم محاكمته ومطالبته بعد انتهاء فترة ولايته الرئاسية “.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى