أخباردولي و عربيسلايدر

امرأة ثالثة تتهم حاكم نيويورك بالتحرش الجنسي في أقل من أسبوعين

الإباء / متابعة ……………..

اتهمت امرأة ثالثة، أمس الاثنين، حاكم ولاية نيويورك الأمريكية، أندرو كومو، بـ”سلوك غير لائق”، بعد ساعات من إحالته إلى التحقيق، على خلفية اتهامات مماثلة من موظفتين سابقتين في مكتبه.
وقالت آنا راتش (33 عاما)، لصحيفة “نيويورك تايمز” إنها التقت كومو في حفلة زفاف في سبتمبر 2019، وإنه خلال حفلة الاستقبال، وضع يده على أسفل ظهرها العاري، وسألها عما إذا كان يمكنه تقبيلها.
وأشارت آنا خلال حديثها للصحيفة إلى أنها “كانت مرتبكة ومصدومة ومحرجة جدا”، لافتة إلى أنها “دارت رأسها إلى الجهة الثانية، وأنه لم تكن لديها كلمات في تلك اللحظة”.
من جانبها، أوضحت المدعية العامة في نيويورك، ليتيسيا جيمس، إن مكتب كومو وافق على طلبها لإجراء تحقيق مستقل في اتهامات “تحرش جنسي” وجهت لكومو.
وهذه المرة الثالثة التي يتهم فيها الحاكم الديمقراطي الذي يقود ولاية نيويورك منذ عشر سنوات، بالتحرش الجنسي، حيث يواجه حاكم ولاية نيويورك الأمريكية أندرو كومو، تهما بالتحرش الجنسي بإحدى مساعداته، التي زعمت بأنه في إحدى المرات وبعد اجتماع خاص، قام كومو بتقبيلها على شفتيها دون موافقتها.
وقالت ليندسي بويلان إنه خلال أكثر من ثلاث سنوات من عملها كمستشارة اقتصادية في الإدارة، “كان كومو يلمس أسفل ظهري وذراعي وساقي”، كما مازحها في إحدى المرات وطلب منها لعب “بوكر التعري- strip poker”، في حين اتهمت المواطنة الأمريكية، شارلوت بينيت، وهي موظفة ثانية كانت تعمل في الماضي بمكتب كومو، المسؤول نفسه، بالتحرش الجنسي أيضا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى