سياسيأخبارسلايدر

خبير قانوني : لايمكن لاميركا تنفيذ ضربة داخل العراق الا بموافقة الحكومة العراقية

الإباء / متابعة …………….

اكد الخبير القانوني علي التميمي، ان الجانب الاميركي لايمكنه تنفيذ اي ضربة داخل العراق الا بموافقة الحكومة العراقية، وبخلافه فأن العراق بامكانه تقديم شكوى في مجلس الامن لمحاسبة اميركا.

وقال التميمي ، ان “البنتاغون اكد انه نفذ ضربة داخل الاراضي السورية وفقا لمعلومات استخبارية عراقية، وبالتالي فأن ذلك يعد انتهاكا لسيادة سوريا وهو يخالف الميثاق الاممي في مواده الاولى والثانية والثالثة والتي تتحدث عن سيادة الدول، وبامكان سوريا ان تقدم شكوى ضد العراق والولايات المتحدة في مجلس الامن الدولي الذي بدوره سيحقق في الامر بشأن الدولة المنفذة للضربة والتي اشتركت فيها”.

واضاف ان “الضربات المنفذة تكون باسم قوات التحالف، وبالتالي فأن اميركا هي المسؤول الاول عنها”.

وبين ان “الضربات المنفذة في الداخل العراقي، تتحمل مسؤوليتها الحكومة في حال كانت قد وافقت على تنفيذ هذه الضربات، وفي حال كانت اميركا قد نفذت هجومها من دون موافقة بغداد، فان من حق العراق مقاضاة الجانب الاميركي وفق الاتفاقية الثنائية بين العراق واميركا”.

واوضح ان “هناك حقوق للعراق وسورية اتجاه الولايات المتحدة، وهذه الضربات وفقا للقانون الدولي فأنها اذا كانت داخل العراق فهي لاتنفذ الا بموافقة الحكومة العراقية، وان حصل عكس ذلك فمن حق العراق تقديم شكوى في مجلس الامن ضد اميركا”.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى