أخباررياضةسلايدر

ليستر يفتك بليفربول في 7 دقائق

قناة الإباء

 سجل ليستر سيتي ثلاثة أهداف في غضون سبع دقائق ليقلب الطاولة على ضيفه ليفربول ويسقطه بنتيجة 3-1 ملحقًا بحامل اللقب الخسارة الثالثة تواليًا في الدوي الإنكليزي لكرة القدم في افتتاح المرحلة الرابعة والعشرين، السبت، في مباراة شهدت ارتكاب الحارس البرازيلي أليسون بيكر خطأ فادحًا آخر.

وتقدم ليفربول عبر المصري محمد صلاح في الدقيقة 67 قبل أن ينتفض “فريق الثعالب” عبر جيمس ماديسون (78)، جايمي فاردي (81) وهارفي بارنز (85).

وهي المرة الأولى التي يخسر فيها الفريق الأحمر ثلاث مباريات متتالية في الدوري منذ نوفمبر 2014.

وكان ليفربول يمني النفس بالعودة إلى سكة الانتصارات والارتقاء إلى المركز الثالث على حساب مضيفه، إلا أن رصيده تجمد عند 40 نقطة في المركز الرابع بفارق ست عن فريق المدرب الإيرلندي الشمالي برندن رودجرز الذي بات ثانيًا وخامسا عن مانشستر يونايتد الثالث الذي يلعب الأحد ضد وست بروميتش.

فيما بات على بعد عشر نقاط عن المتصدر مانشستر سيتي الذي يستضيف توتنهام لاحقًا.

ودخل ليفربول إلى المواجهة بعد أن مني بخسارة مدوية على أرضه في المرحلة السابقة بنتيجة 1-4 أمام مانشستر سيتي، ارتكب خلالها أليسون خطأين فادحين سمحا لسيتي بهز شباكه، كانت الثالثة تواليًا في الدوري على ملعب “أنفيلد” وهو ما لم يحصل مع حامل اللقب منذ تشلسي عام 1956.

وكان المدرب الألماني يورغن كلوب يأمل أن يعوّض أليسون أخطاءه حيث صرح بعد الخسارة أمام سيتي “بالنسبة لحارس من جودة أليسون بيكر، من النادر ارتكاب أخطاء من هذا النوع لا بل اثنين في المباراة ذاتها”.

وتابع “الآن لدينا مباراة مقبلة وهذا جيد لأن بإمكانه أن يقدم مستواه المعهود مجددا ومن ثم كل شيء سيكون على ما يرام”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى