تقارير

واشنطن قلقة من اعتزام تركيا تشغيل إس 400

الإباء / متابعة ……………..

 

 

 

قالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأمريكية مورجان أورتاج، أمس الإثنين، إن الولايات المتحدة لا تزال تعارض “بقوة” شراء تركيا منظومة الدفاع الصاروخي إس 400.

وأضافت أن واشنطن تشعر “بقلق بالغ” إزاء التقارير التي أفادت بأن أنقرة تمضي قدما في جهودها لتشغيل تلك المنظومة، وفق وكالة “رويترز” للأنباء.

وقالت أورتاجوس، في بيان عبر البريد الإلكتروني: “نواصل التأكيد على أعلى المستويات بأن صفقة إس-400 هي موضوع المداولات الراهنة بموجب قانون مكافحة أعداء أمريكا من خلال العقوبات، ولا تزال تمثل عقبة كبيرة في العلاقات الثنائية وفي حلف شمال الأطلسي. نحن على ثقة بأن الرئيس أردوغان وكبار مسؤوليه يتفهمون موقفنا”.

وتحققت مخاوف حلف شمال الأطلسي (الناتو) من حصول تركيا على منظومة “إس–400” الروسية بعد إجرائها تجارب على مقاتلات “إف-16” وهو ما كان يحذر منه حلفاء أنقرة.

ووفق شبكة “روسيا اليوم” الإخبارية، أجرى العسكريون الأتراك اختبارا لمنظومات “إس–400” في أجوائهم باستخدام مقاتلات “إف-16” المتوفرة في حوزة سلاح الجو التركي يومي 25 و26 نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.

وكانت تركيا قد قررت في ٢٠١٧، شراء منظومة إس ٤٠٠ من روسيا بعد تعثر جهودها المطولة في شراء أنظمة الدفاع الجوي “باتريوت” من الولايات المتحدة.

وبالفعل، تسلمت أنقرة هذه المنظومة، وسط مطالبات من واشنطن والدول الغربية بالتخلي عنها؛ لأن أنظمة الرادار الخاصة بهذه المنظومة يمكنها تسجيل بيانات المقاتلات الأمريكية ومن ثم حصول روسيا عليها.

وهددت الولايات المتحدة في أكثر من مناسبة بفرض عقوبات على أنقرة إذا أكملت شراء نظام الدفاع الروسي، محذرة من إمكانية طرد تركيا من برنامج تطوير المقاتلات “إف-35”.

 

 

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى