صحافة

“فزغلياد”:خبير يحدد إيجابيات وسلبيات مبدأ “أطلق وانس” الصاروخ الروسي الجديد

الإبــاء/متابعة…..

تحت العنوان أعلاه، كتبت ايرينا ياروفايا، في “فزغلياد”، حول صاروخ جو-جو روسي مبتكر يعمل على مبدأ “اطلقه وانس”.

 

وجاء في المقال: قال الخبير العسكري فيكتور موراخوفسكي لـ”فزغلياد”، في معرض تعليقه على الانتهاء من اختبارات صاروخ جو- جو بعيد المدى الواعد RVV-BD: “سوف تتيح لنا هذه التكنولوجيا المبتكرة الحفاظ على مكانتنا في مبيعات الأسلحة، على الرغم من جميع أساليب المنافسة غير السوقية التي تستخدمها الولايات المتحدة وعدد من البلدان الأخرى”.

 

وأشار موراخوفسكي إلى أن الصاروخ يقوم على مبدأ إطلاق النيران متعدد القنوات “اطلقه وانس الأمر”، والذي يتمثل في استخدام نظام توجيه ذاتي “فمع هذا النظام، يكون الصاروخ مزودا برأس ذاتي التوجيه بالرادار، لا يتطلب كثيرا من مشاركة المُشغّل بفضل هذه التقنية، يمكن لقائد الطائرة إطلاق الصاروخ على الهدف المختار والتحول فوراً إلى تنفيذ مهام أخرى”، وهنا بالذات تكمن الميزة الرئيسية للصاروخ.

 

ولكن، بحسب موراخوفسكي هناك أيضا أوجه قصور واضحة في نظام “اطلقه وانس” “في الدرجة الأولى، إمكانية تعطيل هذه الأنظمة عن طريق وسائط الحرب الإلكترونية ومن أجل تجنب ذلك، لا بد من تحسين مستمر لأنظمة التوجيه وأنظمة الحماية أيضا”، والعيب الثاني هو التكلفة العالية للصاروخ.

 

“إلى ذلك- بحسب ضيف الصحيفة- فإن ما يزيد تكلفة المنتج لا يقتصر على نظام التوجيه، إنما يتأتى عن المدى الطويل للصاروخ الذي يبلغ 200 كيلومتر”.

 

وقال: “أظن أن صاروخ RVV-BD سوف يتم عرضه في أحد المعارض الأجنبية وسوف تكون هذه التكنولوجيا المبتكرة مطلوبة في الخارج”، معيدا التأكيد على أن ذلك يتيح لروسيا الحفاظ على مكانتها في سوق الأسلحة، على الرغم من جميع أساليب المنافسة الخارجة عن قواعد السوق التي تستخدمها الولايات المتحدة وبلدان أخرى.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى