أخباراقتصاد

صندوق إعمار المناطق المحررة يحدد المشاكل التي تواجه تنفيذ المشاريع الخدمية

الإبــاء/متابعة…..

 

عقد مجلس أمناء صندوق اعمار المناطق المتضررة من العمليات الإرهابية، اجتماعاً موسعاً لبحث معالجة المشاكل التي تواجه تنفيذ المشاريع في المناطق المتضررة ارهابيا بصورة صحيحة وسريعة.

وقال محافظ بغداد محمد جابرالعطا خلال الاجتماع، إنه “تم تحديد آليات العمل بما يخص تذليل العقبات التي تواجه عمل تنفيذ المشاريع بصورة صحيحة وسريعة، في المناطق التي تعرضت للأضرار من العمليات الارهابية”، داعيا مجلس صندوق الاعمار الى “زيادة حصة العاصمة بالمشاريع الخدمية في مناطق حزام بغداد التي تعرضت الى الدمار”.

واضاف العطا، “ان توصيات الاجتماع لخصت الى انه سيكون لكل محافظة حصة في مناقشات صندوق الاعمار بغية معالجة كل المشاكل التي تواجه تنفيذ المشاريع في المحافظة المحددة”، مبينا “ان لدى محافظة بغداد، عدة مشاريع في طور التنفيذ والادراج وبها الكثير من المشاكل والمعوقات”.

من جانبه، اكد رئيس صندوق اعادة إعمار المناطق المتضررة من العمليات الإرهابية، محمد هاشم العاني، “المصادقة على خطط المشاريع بغية تنفيذها في المناطق التي تعرضت لعمليات ارهابية في محافظات نينوى، والانبار، وصلاح الدين، وكركوك، وديالى، ومناطق حزام العاصمة بغداد، وبعض المناطق الشمالية لمحافظة بابل”، لافتا الى انه تم “مناقشة كيفية انجاز المشاريع وآلية عمل دوائر المهندس المقيم والية التعامل مع الكشوفات التي تقدم من الدوائر الخدمية”.

واشار العاني، الى ان “الاجتماع لخص ايضاً الى الاتفاق على عقد اجتماعات دورية مكثفة بين المحافظين بخصوص حسم الكشوفات المتعلقة بجداول الكميات لتلك المشاريع المنفذة بالمناطق المحررة لغرض ادراجها في وزارة التخطيط والمباشرة في تنفيذ اعمالها”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى