أخبارأمني

بعد اجتماع موسع.. جملة قرارات صارمة من وزير الداخلية حول الملف الأمني في العاصمة

قناة الإباء/ متابعة

اكد وزير الداخلية عثمان الغانمي، الاثنين، على أهمية دعم السيطرات بشكل فعال بما يضم وجود انسيابية في عملها، فيما وجه بتطبيق مذكرات القاء القبض، والتركيز على الأمن المجتمعي وتفعيل دور المختارين.

وذكر اعلام الوزارة في بيان تلقته “الإباء: ان “وزير الداخلية عثمان الغانمي، ترأس اليوم، اجتماعاً ضم وكيل الوزارة لشؤون الشرطة و وكيل الوزارة لشؤون الاستخبارات و قائد عمليات بغداد، وقيادات الوزارة والفرق بالشرطة الاتحادية والفرق التابعة لقيادة عمليات بغداد، فضلاً عن ممثلين من الدوائر الأمنية والاستخبارية، وفي بداية الاجتماع نقل الوزير تحيات وسلام القائد العام للقوات المسلحة للحاضرين”.

واضاف البيان، ان “الاجتماع يأتي  لمناقشة دعم قيادة عمليات بغداد في عملها، وأكد السيد الوزير ان الوزارة داعمة لقيادة عمليات بغداد بمفاصلها كافة، كما استمع الحاضرون الى توجيهات عدة من قبل الغانمي في مقدمتها عدم الرتابة في العمل الأمني وعدم المجاملة او اعطاء اي فرصة للفساد والقضاء عليه، مشددا على ان الفساد والإرهاب وجهان لعملة واحدة”.

واكد الوزير بحسب البيان، على “أهمية دعم السيطرات بشكل فعال بما يضم وجود انسيابية في عملها، موجهاً بتطبيق مذكرات القاء القبض، والتركيز على الأمن المجتمعي وتفعيل دور المختارين وتحقيق الأمن المناطقي وكسب ثقة المواطنين”.

وشدد الغانمي خلال الاجتماع، على ان “العاصمة بغداد لها خصوصية من ناحية الرؤية الأمنية وعليه يجب العمل على تغيير الخطط بين الحين والآخر وحسب المستجدات”، داعياً الى “التأكيد على وحدة القيادة والسيطرة والتعامل وفق القانون وبصورة حازمة مع موضوع ( الدگة العشائرية)”.

واشار الى “ضرورة تفعيل دور الإعلام الأمني في إصدار البيانات والاخبار والتوعية والتثقيف”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى