أخباردولي و عربيسلايدر

قرار عسكري مفاجئ للبنتاغون بشأن العاصمة واشنطن

الإباء/متابعة

كشفت وسائل إعلام أمريكية، اليوم الثلاثاء، عن قرار بإبقاء آلاف الجنود التابعين للحرس الوطني الأمريكي في العاصمة واشنطن، وذلك لأسباب تتعلق بوجود تهديدات مستمرة.

وذكرت وكالة ” cbsnews” الأمريكية نقلا عن مسؤولين في وزارة الدفاع الأمريكية “الـبنتاغون” أن نحو 5000 آلاف عنصر من الحرس الوطني الأمريكي الذين تم نشرهم في ​واشنطن​ لحماية حفل تنصيب الرئيس ​جو بايدن​ سيبقون في مواقعهم حتى منتصف آذار/مارس المقبل بسبب التهديدات المستمرة.

وقال القائم بأعمال وزير الدفاع، جون ويتلي، إنه ومسوؤلين آخرين جرى إطلاعهم على مخاطر محتملة تحيط بمناسبات “عدة” في واشنطن خلال الأسابيع المقبلة، موضحا أن المسؤولين الأمنيين قلقون من ​احتجاجات​ “قد تستخدمها جهات فاعلة خبيثة” أو من “مشاكل أخرى قد تظهر“.

وأضاف ويتلي قائلا “نحن نبقي قواتنا على أهبة الاستعداد كي تكون قادرة على الردّ على هذه التهديدات في حال ظهورها“.

وكان مؤيدون للرئيس الأمريكي دونالد ترامب اقتحموا مبنى الكونغرس الأمريكي في العاصمة واشنطن، يوم الأربعاء، وسط موجة من الغضب، احتجاجا على خسارته في الانتخابات التي أجريت في نوفمبر/تشرين الثاني، ولقي خمسة أشخاص بينهم شرطي حتفهم في تلك الأحداث.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى