أخباردولي و عربيسلايدر

خلفيات التنسيق الأميركي الإسرائيلي الاستخباري حول العدوان الجوي على سوريا

الإباء/متابعة

كشف مسؤول في الاستخبارات الأمريكية عن تنسيق بين الولايات المتحدة وكيان العدو الإسرائيلي بشأن العدوان الجوي الذي استهدف مدينة دير الزور ومنطقة البوكمال بالريف الجنوبي الشرقي للمحافظة فجر يوم أمس الاربعاء.

وحسب الوكالة العربية السورية للانباء (سانا) أوضح المسؤول الذي رفض الكشف عن هويته لوكالة “اسوشيتد برس” أن العدوان الجوي الإسرائيلي نفذ بناء على معلومات استخبارية من واشنطن مشيراً إلى أن وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو التقى رئيس الموساد الإسرائيلي يوسي كوهين في مطعم بواشنطن يوم الإثنين الماضي.

وكان مصدر عسكري أوضح في تصريح لـ(سانا) في وقت سابق أنه “في تمام الساعة الواحدة وعشر دقائق من فجر الأربعاء قام العدو الإسرائيلي بعدوان جوي على مدينة دير الزور ومنطقة البوكمال وأنه يتم حالياً تدقيق نتائج العدوان”.

وتصدت وسائط دفاعات الجوي السوري لاعتداءات إسرائيلية متكررة خلال سنوات الحرب الإرهابية على سوريا حيث كان يتدخل العدو الإسرائيلي بشكل مباشر لدعم التنظيمات الإرهابية، لا سيما ارهابيي جماعة “داعش” الوهابية.

كما أعلنت دمشق مرارا أن الهجوم الاسرائيلي يثبت وجود علاقة “عضوية” بين الكيان الصهيوني والارهابيين ويأتي استهدف العدوان لمناطق سورية في “محاولة لرفع معنويات الجماعات الإرهابية” التي تترنح تحت ضربات الجيش السوري.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى