أخبارالدين و الحياة

شجرة صناعية تحارب التلوث

الإباء/متابعة

أشارت دراسات حديثة إلى أن التعرض طويل الأمد لمستويات عالية من تلوث الهواء قد يزيد من خطر إصابة بمرض ألزهايمر، وتحاول الكثير من الدول التغلب على هذه المشكلة ومنها المكسيك بتصميم اشجار اصطناعية.

واستطاع خبراء فى المكسيك من تصميم هذه الشجرة التي تحتوى على طحالب صغيرة، تعمل على تنقية الهواء فى المناطق الأكثر تلوثا.

وتوازى الشجرة الاصطناعية 368 شجرة حقيقية بفضل الطحالب الصغيرة التى تعمل بداخلها، حيث تقدم الشجرة حلا مبتكرا وتحديدا فى المناطق الأكثر تلوثا بمدينة مكسيكو التى تشهد مستويات عالية من التلوث.

وقال مانويل برييجو، مدير أحد المختبرات فى المكسيك : “لدينا هنا طحالب مائية صغيرة تستطيع امتصاص ثانى أكسيد الكربون ونستخدمها فى تنقية الهواء، ولكن بالرغم من الإمكانيات الواعدة للمشروع إلا أنه لا يسمح بوضع حد للتلوث، ولكنه يساعد على تقليله”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى