سياسيأخبارسلايدر

الخزعلي: شعرت بالندم لتأخر الرد على اغتيال القادة الشهداء

قناة الإبـاء /بغداد

 

عبر الامين العام لحركة عصائب أهل الحق قيس الخزعلي، عن ندمه لتأخره في الرد على اغتيال قائد فيلق القدس الجنرال قاسم سليماني ونائب رئيس هيئة الحشد الشعبي أبو مهدي المهندس، موجهاً اتهاماً خطيرا لحكومة رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي بشأن التحقيق في عملية الاغتيال.

وقال الخزعلي في مقابلة تلفزيونية  “شعرت بالندم للتأخر في الرد على اغتيال القادة الشهداء”.

وأضاف، “كان يفترض أن يكون الرد العراقي على اغتيال القادة الشهداء أقوى من الرد الإيراني”، مردفاً “يحز في قلبي كعراقي عدم الرد على اغتيال الشهيد القائد أبو مهدي المهندس”.

وقال الخزعلي، “على أمريكا أن لا تتوهم بأن رد المقاومة على أي اعتداء سيكون غير متكافئ”، منوهاً إلى أن “أي قاعدة عسكرية اجنبية في العراق هي مخالفة للقانون والدستور خاصة بعد تصويت البرلمان على خروج القوات الأجنبية”.

ووجه الخزعلي اتهاما لحكومة الكاظمي قائلاً، إن “الحكومة مارست ضغوطا على القضاء العراقي لعدم اصدار أي احكام حول اغتيال القادة الشهداء”، مطالباً القضاء بإصدار قراره قبل انتهاء ولاية الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

وأضاف أن “الرئيس الأميركي لايحترم السيادة العراقية”، مبينا أن ترامب “بدأ ولايته بمنع دخول العراقيين، وختمها بإطلاق سراح مجرمي بلاك ووتر”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى