أخبارمنوعات

بريطاني دخل المستشفى بكورونا وخرج يتحدث بلهجة غريبة

الإباء/متابعة

دخل بريطاني يدعى زاين أولدهم البالغ من العمر 46 عامًا، المستشفى بعد إصابته بفيروس كورونا، وخرج يتحدث بلهجة غريبة.

وتعود الواقعة عندما دخل أولدهم إلى المستشفى بعد قضائه 6 أسابيع فاقداً وعيه، فاستيقظ وكان يعاني من آثارٍ جانبية أبرزها لكنته الغريبة الّتي بدت وكأنّها اسكتلندية.

وقال أولدهم:” عندما استيقظت كنت كالمجنون أتحدّث بلكنة اسكتلندية، ولم أستطع سوى تحريك رأسي قليلاً… كنتُ مصاباً بالشلل “، مبينا:” كان الأمر يتعلق فقط بالروح الإيجابية للشفاء والعودة إلى المنزل، وأردتُ الخروج من المستشفى قبل عيد الميلاد، وبالفعل فهذا ما حصل واختفت اللهجة الاسكتلندية المؤقتة “.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى