سياسيأخبار

الصادقون: اطراف داخلية وخارجية تواصل استهداف الحشد الشعبي

قناة الإبـاء /بغداد

كشفت كتلة الصادقون النيابية، الاثنين، عن وجود اطراف داخلية وخارجية تحاول اثارة الحرب ضد الحشد الشعبي، مبينة ان أعداء العراق يعدون الحشد هو الخصم الأول لهم بعد احباطه مخططاتهم الإرهابية.
وقال النائب عن الكتلة فاضل الفتلاوي، ان “الحرب ضد الحشد الشعبي اندلعت منذ دخوله المعركة ضد الإرهاب وتحريره للأراضي التي كان داعش يسيطر عليها وتحقيقه للنصر”.
ولفت إلى، ان “اطرافا خارجية واقليمية وكذلك داخلية تواصل اتهامها للحشد باثارة الفوضى واستهداف البعثات الدبلوماسية دون أي دليل”.
واضاف الفتلاوي، ان “موضوع اتهام الحشد الشعبي ليس بغريب خاصة ان الحشد يعد الخصم الأول لاعداء العراق، بعد ماحققه من انجاز واحبط محاولات انزلاق البلد الى الهاوية”. 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى