سياسيأخبار

الكعبي يحذر من مؤامرة سياسية لاسقاط الحشد الشعبي بتخطيط أميركي

قناة الإبـاء /بغداد

حذر المحلل السياسي سعد الكعبي، من وجود مؤامرة سياسية تقودها الحكومة ضد الحشد الشعبي من اجل إيجاد ذريعة لاسقاطه، لافتا الى ان واشنطن تخطط لتنفيذ تلك المؤامرة واحداث فوضى في الداخل العراقي.
وقال الكعبي في تصريح صحفي، ان “الإدارة الأميركية تحاول بشتى الطرق وعبر اذرعها الداخلية في الحكومة، اسقاط الحشد الشعبي وتأجيج الشارع العراقي عبر اخبار مفبركة تنشرها جيوشها الالكترونية”.
وأضاف ان “ الحشد الشعبي يتعرض على مؤامرة سياسية تقودها الحكومة، في وقت تحاول الإدارة الأميركية الصاق تهم قصف سفارتها في بغداد بالحشد الشعبي من اجل إيجاد ذريعة لمحاربته”.
وبين ان “استمرار الاتهامات للحشد الشعبي، وعدم وقوف الأطراف السياسية الى جانبه، سيقود الى إيذاء العملية السياسية، خاصة ان الحشد قوة وجدت لحماية البلاد من شر داعش الإرهابي وليس من اجل المراهنات السياسية، وبالتالي فأن جميع المؤامرات السياسية ضد الحشد ستبوء بالفشل”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى