أخباردولي و عربيسلايدر

ترامب يحاول إغراء إندونيسيا بمليار دولار للتطبيع مع الكيان الصهيوني

الإباء/متابعة

كشفت وكالة “بلومبرج” الأمريكية، أن الرئيس المنتهية ولايته دونالد ترامب يحاول استمالة إندونيسيا أكبر دولة إسلامية إلى  التطبيع مع الكيان الاسرائيلي، مقابل إقرار مساعدات إضافية قيمتها مليار دولار.

ونقلت الوكالة عن “آدم بوهلر” المسؤول التنفيذي لوكالة التنمية والتعاون الدولي، وهي وكالة أمريكية حكومية للاستثمار في الخارج، أن أمريكا قد تضاعف المساعدة الحالية وهي مليار دولار لو وافقت إندونيسيا على التطبيع.

وأضاف المسؤول الأمريكي خلال مقابلة مع الوكالة أجراها من مدينة القدس المحتلة: “نحن نتحدث حول الموضوع ولو كانوا مستعدين، ولو كانوا جاهزين فهم جاهزون وعندها سيكونون سعداء للدعم المالي أكثر مما نفعل”.

وقال إنه لن يدهش لو زاد دعم وكالته لأكبر دولة إسلامية في العالم “مليار أو ملياري دولار”، مضيفا أن الوكالة قد تكون جزءا من مجموعة إقراض لمساعدة الاحتلال الاسرائيلي على تطوير ميناء حيفا.

وقال المسؤولون الأمريكيون والصهاينة مؤخرا، إنهم يتوقعون من دول عربية وإسلامية الانضمام لاتفاقيات التطبيع مع الكيان الإسرائيلي والتي أعلن عنها في الأشهر الماضية.

وكجزء من عمليات التطبيع أسهم “بوهلر” بإنشاء صندوق تمويل إسرائيلي-إماراتي مشترك بميزانية 3 مليارات دولار ومقره القدس المحتلة.

والأربعاء الماضي، رحّب رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس، بموقف إندونيسيا الرافض للتطبيع، وذلك خلال اتصال هاتفي أجراه مع نظيره الإندونيسي جوكو ويدودو.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى