أخباراقتصاد

اسواق كربلاء تخلو من المتبضعين بسبب سعر صرف الدولار

الإباء / متابعة ………..

شهدت أسواق كربلاء ركودا واضحا بعد رفع سعر صرف الدولار، حيث انخفضت الحركة على غير عادتها في مدينة تستقبل آلاف الزائرين يوميا.

وقال اسامة المسعودي وهو صاحب معارض لبيع المواد الكهربائية والمنزلية ، أنه “ومنذ يومين لاسيما هذا اليوم لم نستطيع بيع أي حاجة بسبب رفع سعر السلع بما يقدر ٢٠ بالمئة عن السعر الأصلي نتيجة الارتفاع الذي حصل لسعر صرف الدولار، ونتوقع أن يستمر هذا الكساد حتى يتعود المواطن على الأسعار الجديدة وهو ما يجعلنا في خطر خسارة الكثير من الأموال”.

فيما أضاف مصطفى سعد صاحب محل لبيع الهواتف المحمولة انه “ولاول مرة لم نستطيع بيع جهاز موبايل واحد بسبب رفع قيمة الجهاز ذات القيمة ١٢٠ ألف دينار إلى ١٥٠ ألف بسبب ان التعامل في شراء الأجهزة يكون بالدولار من المورد الاصلي”.

بينما انعكس ارتفاع سعر الصرف على محلات المواد الغذائية التي شهدت كسادا هذا اليوم أيضا بسبب رفع أسعار جميع السلع المستوردة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى