أخبارتكنلوجيا و صحة

غابة سحابية في جبال بوليفيا الضبابية تكشف عن 20 نوعا جديدا

الإباء / متابعة …………

كشفت المناظر الطبيعية “لغابة سحابية” يكتنفها الضباب تقع في سفوح جبال الأنديز البوليفية، عن 20 نوعا لم تكن معروفة من قبل من حيوانات ونباتات لم تشاهد منذ عقود أو حتى أكثر من قرن.
وفي سياق رحلة استكشافية علمية عملاقة إلى وادي زونغو (Zongo)- الذي يقع على ارتفاع 3000 متر فوق مستوى سطح البحر في الروافد الشرقية لسلسلة جبال كورديليرا ريال – قام الباحثون بتصنيف أكثر من 1200 نوع إجمالا، 770 منها لم يسبق رؤيتها في هذا الجزء من العالم من قبل.
ويقول عالم الأحياء تروند لارسن، من برنامج التقييم السريع International’s Rapid Assessment Program، الذي شارك في قيادة البعثة المكونة من نحو 20 باحثا من المؤسسات البوليفية والدولية: “هذه الاكتشافات هي نتيجة 14 يوما من العمل الميداني المكثف المنتشر عبر التضاريس الوعرة، والغابات الضبابية والشلالات المتتالية في Zongo. أصبحت هذه المنطقة ملاذا آمنا للبرمائيات والزواحف والفراشات والنباتات التي لم يتم العثور عليها في أي مكان آخر على الأرض”.
وما يلفت الانتباه، بالإضافة إلى الحياة الهائلة الموجودة داخل الوادي، هو مدى قرب هذا الملاذ الخفي من المجتمع البشري في بوليفيا.
وفي حين أن المناطق المحيطة المرتفعة في Zongo تستغرق وقتا وجهدا في الوصول إليها، فهي تقع أساسا على عتبة مدينة لاباز، وهي مدينة رئيسية تعد أيضا إحدى عاصمتي البلاد.
وقال لارسن لموقع Conservation International: “تخيل مركزا حضريا صاخبا مليئا بالناس على بعد 50 كيلومترا فقط من واد لم يمسه أحد يفيض بالتنوع البيولوجي”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى