أخباردولي و عربيسلايدر

إثيوبيا تكشف عن حروب بالوكالة على أراضيها

الإباء/متابعة

قالت وزيرة السلام الإثيوبية، مفرحات كامل، أمام مجلس النواب، إن جميع النزاعات التي كانت تحدث في إثيوبيا كانت حروبا بالوكالة بالتخطيط والتنسيق.

جاء ذلك خلال إفادة للوزيرة مفرحات ووزير الدفاع قنا ياديتا، لأعضاء مجلس النواب الاثيوبي، حول الأوضاع الراهنة في البلاد، بناء على طلب البرلمان، حسبما أفادت وكالة الأنباء الإثيوبية “إينا”.

وطالب أعضاء مجلس النواب بشرح سبب عدم إمكانية وقف النزاعات القائمة على الهوية في أماكن مختلفة، وردت وزيرة السلام مفرحات، أن النزاعات خلال العامين الماضيين كانت بالتمويل والتخطيط والتنفيذ من قبل الجماعة المتطرفة في الجبهة الشعبية لتحرير تيغراي.

وأضافت أن الحروب بالوكالة يقودها من الداخل أشخاص في الهيكل الأمني​وشباب منظمون، وأن المصدر الرئيسي للصراعات في أي جزء من إثيوبيا هو من قبل مجموعة واحدة.

وأوضحت الوزيرة أن المسؤول عن “الإتجار بالبشر وغسل الأموال وتهريب الأسلحة” في البلاد كلها شبكات محلية وأجنبية متكاملة.

من جانبه قال ياديتا إن قوات الدفاع الوطني تعمل ليل نهار لتقديم أعضاء المجلس العسكري في الجبهة الشعبية لتحرير تيغراي “الذين هم مصدر كل النزاعات” إلى العدالة، بعد أن تم “سحقه” خلال عملية إنفاذ القانون.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى