أخباراقتصاد

صالح يكشف تفاصيل الاتفاق الجديد مع الصين

الإباء / متابعة ………

أكد المستشار المالي لرئيس الوزراء مظهر محمد صالح، الأربعاء، ان الاتفاق المزمع توقيعه بين بغداد وبكين لبيع 48 مليون برميل بطريقة الدفع المسبق، يهدف لدعم الموازنة، بينما اشار الى انه نوع من الاقتراض مقابل النفط.

وقال صالح في تصريح أوردته صحيفة “الصباح” ، ان “الاتفاقية التي ستوقعها وزارة النفط وشركات نفط صينية حكومية تتضمن تسلم وزارة المالية قيمة 48 مليون برميل بشكل فوري عن بيع نفط يجري تسليمه بعد 6 اشهر من تسلم المبالغ وبواقع كميات مصدرة 4 ملايين برميل شهريا على مدى 12 شهراً”.

واضاف ان “سعر النفط المباع للشركة الاجنبية يحدد بعد شهر من توقيع الاتفاق ويأخذ معدل متوسط سعر النفط في ذلك الشهر كمعيار لسعر شراء الكميات ويجري تسليم المبالغ لوزارة المالية على هذا الاساس نقداً اي قبل التصدير بستة اشهر”.

واوضح المستشار المالي “بعد تحديد سعر البيع بمتوسط اسعار النفط في الشهر الذي يلي التوقيع تسلم المبالغ نقدا وتتسلم الشركة الأجنبية كميات نفط خام بغض النظر عن القيمة”، مبينا ان “الاتفاق يعد نوعا من الاقتراض مقابل النفط ويسمى هذا النوع التمويل السابق لتصدير النفط بغية دعم سيولة الموازنة العامة وان وزارة النفط تدرس العروض المقدمة من مشاركين في صفقة نفطية مسبقة الدفع”.

ونوه صالح بأن “القرض المذكور انفا يأتي في اطار قانون الاقتراض الذي تم التصويت عليه في الاشهر الاخيرة والذي منح السلطة التنفيذية صلاحية الحصول على قروض خارجية بما يساعد على مؤازرة تنفيذ المشاريع الاستثمارية الستراتيجية”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى