صحافة

ناشونال إنترست: هل يستطيع بايدن رأب الصدع بين أميركا وتركيا؟

الإباء / متابعة …………….

ذكرت مجلة “ناشونال إنترست” الأميركية أن على واشنطن أن تبني علاقة مصارحة مع حليفتها المهمة بحلف شمال الأطلسي تركيا، وأن تعي في الوقت ذاته جيدا تفاصيل الواقع.

وقالت المجلة في تقرير للباحثين في قضايا الأمن والدفاع عمر تاسبينار ومايكل أوهانلون إن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان يقود دولة مهمة، ولطالما ظل الشخص الوحيد الذي يمكن للولايات المتحدة أن تسعى للتعامل معه، حتى لو كانت هناك خلافات كبيرة بين الدولتين.

وتساءلا: هل بمقدور إدارة الرئيس المنتخب جو بايدن رأب الصدع في علاقة البلدين، التي تدهورت تدريجيا خلال السنوات القليلة الماضية ؟

وتؤكد المجلة أنه باستثناء السياسة الأميركية تجاه التهديدات الكبرى التي تشكلها كل من روسيا والصين وكوريا الشمالية وإيران، فمن الصعب التفكير في قضية أمنية أخرى أكثر أهمية يمكن أن تواجه الإدارة الجديدة في واشنطن من علاقتها مع تركيا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى