أخباردولي و عربي

الضغوط القصوى على إيران ستزيد من عزلة الولايات المتحدة

الإباء/متابعة

رفض المتحدث باسم البعثة الإيرانية لدى الأمم المتحدة علي رضا ميريوسفي ، مزاعم إليوت أبرامز الممثل الأمريكي الخاص بشؤون إيران ، وقال إن استمرار سياسة الضغوط القصوى الفاشلة على إيران ستقود إلى مزيد من العزلة للولايات المتحدة.

وردًا على سؤال لوكالة أسوشيتد برس بشأن مزاعم هذا المسؤول الأمريكي الذي أدلى بها في لقاء مع مسؤولين إماراتيين ، قال علي رضا ميريوسفي ، اليوم الجمعة ، أن “سياسة الضغوط والحظر ضد إيران فشلت”.

وقال إن “جهود الولايات المتحدة لاستغلال هذه السياسة الفاسدة عقيمة ولن تؤدي إلا إلى مزيد من العزلة الأمريكية على المسرح الدولي”.

وزعم أبرامز أن ضغط العقوبات على إيران سيستمر في عهد جو بايدن ، حتى لو تعهد الرئيس المنتخب بإعادة الولايات المتحدة إلى الاتفاق النووي الإيراني.

وأضاف أن العقوبات ستستمر بسبب ما وصفه انتهاكات حقوق الإنسان وبرنامج الصواريخ الباليستية والنفوذ الإقليمي لايران.

وتاتي مزاعم أبرامز على الرغم من مرور ثلاث سنوات على الإرهاب الاقتصادي المكثف ضد الشعب الإيراني والتي فشل الاميركان في تحقيق اي ماربهم ولاسيما الحصول على اتصال واحد من قبل ايران.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى