سياسيأخبار

الغانمي: القوى السياسية قد تمضي بحكومة الكاظمي بشروط

الإباء / متابعة ……

توقع عضو تجمع المفكرين والأكاديميين العراقيين مثنى الغانمي، الاربعاء، تنسيق حوارات مستقبلية بشأن سحب الثقة من رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي

وبين الغانمي أن “المناخ السياسي الحالي يعاني من ركود بسبب الازمة الصحية (جائحة كورونا) والازمة المالية ما ساعد على تجميد اغلب التحركات والمشاورات عدا حوارات اقالة رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي التي لن تأت أُكلها قبل عام ٢٠٢١ وذلك لاسباب سياسية وفنية”.

واضاف الغانمي أنه “في حال المضي بقانون الاقتراض وتكرار تأخر سداد توزيع رواتب الموظفين وتثبت القوى السياسية من عدم قدرة الكاظمي والمفوضية اجراء الانتخابات المبكرة في منتصف او اواخر العام المقبل فان ثمة هدف سيجمع القوى والاحزاب هو اقالة حكومة الكاظمي التي منحت الثقة في مجلس النواب بشهر ايار الحالي على انها حكومة مؤقتة او انتقالية وعليها تنفيذ مهام محددة منها الانتخابات التشريعية المبكرة التي نادت بها تظاهرات تشرين والقوى الوطنية والمرجعية الدينية في النجف”.

وبين الغانمي أن “القوى السياسية تؤكد على شروطها مقابل امكانية المضي بالحكومة الحالية لموعد مناسب للانتخابات لانها تمثل رصيدا انتخابيا”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى