أخباردولي و عربيسلايدر

بسبب جرائمها في اليمن وليبيا : منظمة العفو تحث امريكا على عدم بيع طائرات مسيرة للامارات

قناة الإباء

حثت منظمة العفو الدولية الولايات المتحدة على وقف بيع طائرات امريكية مسيرة من طراز ( MQ-9B) الى الامارات بسبب جرائمها في اليمن وليبيا .

ونقل موقع ديفينس نيوز في تقرير، ان ” المنظمة الدولية غير الربحية دعت الولايات المتحدة الى وقف الصفقة البالغ قيمتها 2.9 مليار دولار مع الامارات لأنها قد تؤدي الى زيادة عدد القتلى في صفوف المدنيين اليمنيين والليبيين”.

واضاف أن ” منظمة العفو حذرت الولايات المتحدة من الاقدام على بيع 18 طائرة مسيرة من هذا الطراز لانها تمثل انتهاكا لحقوق الانسان وجريمة بحق المدنيين في اليمن وليبيا”.

وقال المدير الاقليمي لمنظمة العفو في الشرق الاوسط وشمال افريقيا فيليب ناصيف إن ” هذه الطائرات المسيرة بدون طيار يمكن ان تكون مسؤولة عن الهجمات الاماراتية التي تنتهك القانون الدولي وتتسبب في قتل وجرح آلالاف المدنيين اليمنيين الذين يتحملون بالفعل وطأة واحدة من أكثر الكوارث الإنسانية تدميراً في العالم”.

وبينت منظمة العفو أن ” التحقيقات الميدانية في مواقع مختلفة في اليمن حيث نفذت السعودية والتحالف بقيادة الإمارات غارات جوية كشفت أن الذخائر المستخدمة في الضربات من صنع شركات أمريكية”.

واوضحت المنظمة أن ” الإمارات ، من خلال القوات المسلحة العربية الليبية ، استخدمت الطائرات المسلحة بدون طيار في ليبيا لخرق حظر الأسلحة الذي تفرضه الأمم المتحدة منذ فترة طويلة ، واستهدفت أهدافًا مدنية بما في ذلك المنازل والمستشفيات الميدانية وسيارات الإسعاف”.

واشارت الى أن “الصفقة البالغة قيمتها  2.9 مليار دولار ستسمح للمقاولين الأمريكيين ببيع المزيد من الأسلحة والذخيرة لهذه الدول وتغذية المزيد من إراقة الدماء في المنطقة”، مشددة على أن ” تمتنع الولايات المتحدة عن ارسال الاسلحة الى الامارات أو المخاطرة بالتواطؤ في جرائم حرب محتملة في المنطقة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى