صحافة

غانتس قطع أمله من التناوب ولم يبق له سوى الانتخابات المبكرة

 

قال زعيم حزب “أزرق أبيض” بني غانتس في كيان الاحتلال، لأعضاء فصيله الأسبوع الماضي ، “أعلم أنه لم تعد هناك فرصة للحصول على التناوب “، وبذلك يكون قد أعلن رسميًا التوجه الى انتخابات مبكرة وفقا لصحيفة “اسرائيل اليوم” العبرية.

في غضون ذلك تقول الصحيفة ان نتنياهو لن يتنازل عن ميزانية 2020. وتشكل هذه الميزانية له نقطة انطلاق مناسبة لانتخابات مارس 2021 وهو الموعد النهائي لتمرير الميزانية المقبلة.

وتابعت الصحيفة ان نتنياهو يفضل حل الكنيست في مارس المقبل، لكنه مستعد لتقديم تنازلات حتى ديسمبر القادم حيث انه لن يتخلى عن التناوب لصالح غانتس، وهو يمثل انتهاكا للاتفاقية التي وقعها ، لكن بالنسبة له ، من خالف الاتفاقية عشرات المرات قبله هم أعضاء أزرق وأبيض.

والمعركة ، حسب قول الصحيفة المقربة من نتنياهو ، تنتقل إلى جانب الأزرق والأبيض. وإذا نتنياهو ينوي الاستسلام ، فإن قرار الحسم ينتقل إلى غانتس. لكن لا تستبعد الصحيفة أن يتمسك نتنياهو بموقفه دون تقديم تنازلات مع التوجه لانتخابات مبكرة قد تسهم باختفاء غانتس وحزبه عن المشهد السياسي.

ووفقا للتقرير فان نتنياهو يتابع الولايات المتحدة ورد الفعل العنيف الذي تلقاه خصومه بعد خسارة ترامب ، لكنه يتعلم أيضًا بسرعة ويتعامل مع الوضع السياسي قبل أي شخص آخر. وليس من المستبعد أن يدفع نحو افتتاح صناديق الاقتراع.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى