مقالات

فساد المولدات تعاون مثمر مع الكهرباء لتنظيف جيوب المواطنين !

 

المولدات الاهلية هموم اخرى للمواطن العراقي بسبب نقص الكهرباء وخاصة في محافظة بغداد اذ يتم التواطؤ من قبل محطات التشغيل في وزارة الكهرباء هناك تعاون واتفاق وتنسيق مثمر بين دوائر الكهرباء واصحاب المولدات الاهلية على حساب جيوب المواطنين . نرى حين يبدأ بداية الشهر خاصة في الخريف والربيع بدايتا من الشهر الحادي عشر هنا لم تنقطع الكهرباء طيلة هذا الشهر والأجواء معتدلة لا حارة ولا باردة ولكن نتفاجأ بإطفاء الكهرباء الوطنية طيلة خمسة أيام من بداية الشهر وهنا يكمن التلاعب والتواطؤ وخاصة في جانب الكرخ (منطقة العطيفية) ومحيطها والمناطق المجاورة لها كما يحدث في بقية مناطق بغداد شارع فلسطين الكرادة .يتحدث اهالي بغداد عن اتفاق يربط اصحاب المولدات الاهلية، مع دوائر الكهرباء حول ساعات التجهيز وتعمد تقليلها باستمرار لتحقيق مكاسب مالية.. مطلع كل شهر وبعلم ودارية واعتراف وزارة الكهرباء وشخص الوزير والمشكلة والفساد مشخص وموجود ولكن الردع معدوم جشع وطمع. الله لا يوفق كل من يستغل الظروف لتحقيق أرباح على حساب معاناة الناس وتنظيف جيوبهم بطريقة خسيسة وبضمير ميت من المسؤولين في وزارة الكهرباء . مناشدات عديدة تصلنا من المواطنين وخصوصا في مناطق بغداد الراقية ، للإجابة عن أسباب حدوث انقطاعات عديدة في الطاقة في الأيام الأولى من كل شهر، حيث يتم الضغط عليهم عبر ذلك لدفع اشتراكات شهرية للمولدات الأهلية”. ان الطاقة تعود الى طبيعتها بعد مرور الأيام الأولى، الامر الذي ولد لدى المواطنين إحساس بوجود تواطئ بين دوائر الكهرباء وأصحاب المولدات”. وطالب اهالي بغداد وزارة الكهرباء وشخص السيد الوزير والجهات المسؤولة، بـ”إبداء “أقصى درجات الشفافية مع المواطنيين وعلى ضرورة معالجة الخلل ومعاقبة المقصر”.ودعوا الى”التنسيق الرقابي بين الوزارة والحكومة المحلية، على أصحاب المولدات الأهلية . العام الماضي قدم اهالي مدينة الصدر شكوى الى النائب محمد شياع السوداني وبدوره قدم كتاب الى وزارة الكهرباء بهذا الخصوص ولكن يبدوا ان المسؤولين في وزارة الكهرباء وشخص الوزير اذن من طين واذن من عجين ولسان حالهم يقول: (ان البلد تايه والكل يفرهد هي بقت علينا ) .هو الفساد شلون يصير اخضر لو احمر.. نطالب وزير الكهرباء بالتحرك العاجل لردع مافيا الفساد والفساد في وزارة الكهرباء وعلى محافظ بغداد التحرك من البرج العاجي ومشاهدة ما ذا يحصل في بغداد من قبل اصحاب المولدات والابتزاز والاستغلال في هذه الايام .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى