صحافة

أرمينيا تقدّم مقترحًا إلى “إسرائيل” بشأن قره باغ!

 

وجّه رئيس وزراء أرمينيا، نيكول باشينيان، دعوة إلى كيان الاحتلال الإسرائيلي لإرسال مساعدات إنسانية إلى ’المرتزقة‘ في قره باغ!

ودعا باشينيان أمس الاثنين في مقابلة مع صحيفة ’’جيروزاليم بوست‘‘ إسرائيل إلى إرسال مساعدات إنسانية ليس إلى يريفان بل إلى ’’المرتزقة في قره باغ‘‘، الذين حسب قوله يتمّ تسليحهم من قبل إسرائيل.

وقال تعليقًا على الاقتراح الإسرائيلي بتقديم المساعدة إلى يريفان: ’’أقترح أن ترسل إسرائيل التي تبيع أسلحة للمرتزقة لضرب المدنيين، المساعدات الإنسانية إلى المرتزقة والإرهابيين كاستمرار منطقي لأنشطتها‘‘.

كما دعا رئيس الوزراء الأرميني إسرائيل إلى التفكير فيما إذا كانت تريد حقًا أن تكون في نفس الموقع مع تركيا، التي يتهمها باشينيان بإرسال آلاف المرتزقة السوريين إلى جمهورية أذربيجان للقتال في منطقة قره باغ.

وحذّر باشينيان خلال المقابلة الصحفية من أن ’’طموحات تركيا الإمبريالية‘‘ قد توجّه قريبًا إلى إسرائيل، مشيرًا إلى أن ’’مثل هذا التطور في الأحداث مسألة وقت‘‘.

وكانت مصادر إعلامية قد أفادت بأن سفير الاحتلال الإسرائيلي في باكو، جورج ديك، قد زار البيوت المتضررة من الحرب الدائرة بين جمهورية أذربيجان وأرمينيا وسلّمهم مساعدات إنسانية من إسرائيل.

وقال موقع ’’i24‘‘ إن “إسرائيل” أرسلت نهاية الأسبوع الفائت مساعدات طبية وإنسانية إلى مدنيين أذربيجانيين ممن تضرروا جراء المعارك الدائرة في إقليم ’’ناغورني قره باغ‘‘، حيث تصاعدت الاشتباكات بين الطرفين في الأسابيع الأخيرة.

واندلعت في 27 سبتمبر/أيلول، اشتباكات مسلحة على خط التماس بين القوات الأذربيجانية والأرمنية في إقليم ناغورني قره باغ والمناطق المتاخمة له في أخطر تصعيد بين الطرفين منذ أكثر من 20 عاما، وسط اتهامات متبادلة ببدء الأعمال القتالية وجلب مسلحين أجانب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى