أخباردولي و عربيسلايدر

تحقيقات في تونس حول وجود تنظيم تبنى عملية “نيس” بفرنسا

الإباء/متابعة

فتح جهاز مكافحة الإرهاب في تونس، تحقيقا للتحري في حقيقة ومصداقية وجود تنظيم يدعى “المهدي بالجنوب التونسي” تبنى تنفيذ عملية “نيس” في فرنسا.

وأشار رئيس مكتب الإعلام ونائب وكيل الجمهورية بالمحكمة الابتدائية، محسن الدالي، إلى أن “مكتب البحث العدلي فتح تحقيقا على خلفية تدوينة لشخص ادعى أنه ينتمي إلى تنظيم (المهدي بالجنوب التونسي)، والذي نفذ عملية نيس الإرهابية”.

وأضاف، بأن “البحث سيشمل مدى ضلوع هذا التنظيم بعد التحري عن وجوده، في عملية نيس، التي أسفرت عن مقتل 3 أشخاص وجرح آخرين”، مؤكدا أن “النيابة العامة تولت فحص التدوينة بالتنسيق مع الوحدات الأمنية المختصة”.

وذكرت النيابة العامة في تونس، أنها “فتحت بحثا عدليا في شبهة ارتكاب تونسي لجريمة إرهابية نتج عنها قتل وجرح أشخاص خارج حدود الوطن”.

وأعلنت الشرطة الفرنسية، الخميس أن “مهاجما قتل 3 أشخاص، من بينهم امرأة قطع رأسها، في كنيسة بمدينة نيس الفرنسية”، مضيفة بأن قوات الأمن الفرنسي ألقت القبض على المهاجم الذي تم نقله للمستشفى بسبب إصابته.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى