أخبارأمني

خبير امني يحذر من دعم اميركي لبعض الخلايا النائمة في اطراف المحافظات

الإباء/متابعة

حذر الخبير الامني علي الوائلي من الدعم الاميركي وخاصة قاعدة عين الاسد، لبعض المجاميع الارهابية والخلايا النائمة في اطراف المحافظات والمناطق البعيدة عن انظار القوات الامنية، لافتا الى ان العمليات الاجرامية التي تنفذ بين الحين والاخر هدفها اثبات وجود لا اكثر.

وقال الوائلي: ان “المجاميع الارهابية وخلاياها النائمة تنشط بين الحين والاخر في اطراف المدن والمحافظات وخاصة صلاح الدين وديالى والانبار رغم العمليات الامنية التي تنفذ فيها”.

واضاف ان “الارهابيين يتلقون الدعم من القوات الاجنبية وخاصة الاميركية المتواجدة في قاعدة عين الاسد، حيث تم رصد ذلك في اكثر من مرة من قبل المروحيات الاميركية، وهو مايؤكد ان تلك المجاميع الاجرامية تتلقى دعما عسكريا خارجيا وبتنسيق وتسهيل داخلي”.

وبين ان “المناطق الوعرة واطراف المدن قد تكون بعيدة عن انظار القوات الامنية، وهو مايسهل حصول المجاميع الارهابية على الدعم، حيث ان كل ماتفعله من عمليات اجرامية رغم ضعفها وانكسارها، فما هو الا محاولة لاثبات وجود لا اكثر، وفي حال خروج القوات الاميركية فأنها ستضعف اكثر وتخسر الدعم العسكري”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى