سياسيأخبارسلايدر

سياسي إيزيدي: الحشد حمى مناطقنا ولانقبل بالإساءة له

قناة الإباء

انتقد السياسي الإيزيدي فهد حامد، الأربعاء، حديث القيادي في الحزب الديمقراطي الكردستاني هوشيار زيباري والإساءة التي تكلم بها ضد الحشد الشعبي.

وقال حامد في حديث اطلعت علبه الإباء: إن “ الحشد الشعبي قاتل دفاعاً عن جميع مناطق العراق، وساهم بحماية سنجار وأبناء المكون الإيزيدي، ونحن نكن لمقاتليه كل الاحترام والتقدير ونرفض الإساءة لهم”.

وأضاف أن “زيباري وحزبه هم من سلم سنجار بيد داعش، وكان الأولى به أن يتحدث عن الجرائم التي ارتكبتها القوات الكردية أبان سيطرتها على سنجار وباقي المناطق المتنازع عليها”.

وبين أن “الإيزيديين يعتبرون الحشد هو مؤسسة وطنية جامعة لكل مكونات الشعب العراقي، والإساءة لها هي إساءة للعراق وللدولة باعتبار الحشد يمثل مؤسسة أمنية وعلى رئيس الحكومة الاتحادية التحرك لإيقاف أي إساءة لهذه المؤسسة العريقة”.

وعبرت رئاسة مجلس النواب، الأربعاء، عن رفضها للتصريحات المسيئة للحشد الشعبي الصادرة من القيادي في الحزب الديمقراطي الكردستاني هوشيار زيباري.

وقال وزير الخارجية الأسبق، هوشيار زيباري، في مقابلة تلفزيونية، إن “استهداف أربيل سببه اعتبار الفصائل أن الاقليم قريب من الولايات المتحدة”، مضيفاً أن “الفصائل تستهدف بغداد واربيل كما استهدفها داعش الإرهابي”

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى