أخبارتقاريرسلايدر

تقارير تكشف قلق بن سلمان من ارتفاع أسهم جو بايدن في الانتخابات

الإباء/متابعة

كشفت تقارير أميركية، أن ولي العهد السعودي “محمد بن سلمان” يعيش حالة من القلق البالغ بعد ارتفاع اسهم المرشح الديمقراطي للانتخابات الاميركية “جو بايدن “واحتمال خسارة دونالد ترامب.

واضافت التقارير أن ابن سلمان أخبر المقربين منه أنه على السعودية الاستعداد لتغييرات كبيرة في العلاقة مع واشنطن في حال فوز الديمقراطيين.

وبحسب مواقع أمريكية فإن ولي العهد السعودي محمد بن سلمان اتصل مؤخرا بعدد من مساعدي ترامب المقربين ، ولا سيما صهره وكبير مستشاريه جاريد كوشنر حيث وطمأن كوشنر ولي العهد السعودي بأن نتائج الاستطلاع غير مؤكدة وأن نسبة الناخبين المؤيدين لترامب سيزيد خلال الأسابيع المتبقية للانتخابات.

واظهرت احدث استطلاعات الرأي الاميركية تقدم المرشح الديمقراطي جو بايدن على الرئيس دونالد ترامب باثنتي عشرة نقطة.

وكشف استطلاع أجرته صحيفة “واشنطن بوست” و”شبكة أي بي سي أن” أربعة وخمسين بالمئة سيصوتون لبايدن مقابل اثنين واربعين بالمئة لترامب. كما قال أربعة وخمسون بالمئة إنهم لا يوافقون على أداء ترامب كرئيس، مقابل أربعة وأربعين بالمئة يؤيدونه.

كل ذلك دفع بولي العهد السعودي، الى تكليف سفيرته لدى واشنطن ريما بنت بندر، بالتواصل مع الديمقراطيين، والحصول على تفاصيل حول مسار الانتخابات، والاهم مستقبل العلاقة بين واشنطن والرياض في حال فوز بايدن، خاصة وان الاخير اطلق تصريحات نارية، وتهديدات مباشرة ضد السعودية، وابن سلمان تحديدا خلال حملته الانتخابية.

واكد المرشح الرئاسي جو بايدن: “ساعاقب القادة السعوديين، جمال خاشقجي قتل، واعتقد ان ذلك حصل بامر من ولي العهد، سنجعلهم يدفعون الثمن، ويدركون حقيقة انهم منبوذون، هناك القليل من القيم الاجتماعية لدى الحكومة السعودية الحالية”.

تعهد بايدن باجراء مراجعة للعلاقات مع السعودية، قد يقلب الطاولة على ابن سلمان وطموحه لتسلم العرش، خاصة وان علاقاته القوية بترامب، تجعله مكروها من قبل الديمقراطيين، كما ان اوراق بايدن في حال فوزه كثيرة، من قتل خاشقجي الى ملف الحريات، وصولا لتصفية ابن سلمان لمنافسيه، داخل لعائلة المالكة، لاسيما ولي العهد السابق محمد بن نايف.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى