أخباراقتصادسلايدر

مسؤول يمني: دول العدوان تصرّ على استمرار إغلاق ميناء الحديدة

الإباء/متابعة

قال عضو الوفد الوطني اليمني المفاوض “عبدالملك العجري”، إن دول العدوان تصرّ على استمرار إغلاق ميناء الحديدة بحجة إيرادات الميناء وهي بالكاد تغطي نص راتب كل شهرين إلى ٣ أشهر”، مؤكدًا أن إيرادات الميناء لا يصرف منها مليما واحدا للمجهود الحربي

وأوضح العجري في سلسلة تغريدات أن اتفاق السويد يلزم حكومة الفنادق بتغطية العجز لصرف الرواتب شهريًا وهي التي تصدر شهريًا مليوني برميل أي ما قيمته ٨٠ مليون دولار تقريبًا.

وأكد أن 70% من الإيرادات تسيطر عليها دول العدوان ولا أحد يعرف أين تذهب، لافتًا إلى أن70% من الموظفين في مناطق حكومة الإنقاذ الوطني.

وأشار العجري إلى أن النفط والغاز هو المورد الأساسي للموازنة والراتب حق أساسي والثروات النفطية سيادية وملك للشعب لذا فإن تخصيص هذا المورد لصرف الراتب يجب أن يكون أولوية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى