أخبارتكنلوجيا و صحة

مايكروسوفت تسمح لموظفيها بالعمل من المنزل بشكل دائم

الإباء/متابعة

قررت شركة “مايكروسوفت” الأمريكية السماح لموظفيها بالعمل من المنزل بشكل دائم، وذلك وسط استمرار عمل غالبيتهم من منازلهم بسبب جائحة فيروس “كورونا” المستجد.

وتلقى موقع “ذا فيرج” إرشادات داخلية من “مايكروسوفت” إلى موظفيها تتسم بمزيد من المرونة معهم، والتي تكشف عن خطط العمل المرنة للشركة في المستقبل.

وستسمح “مايكروسوفت” الآن للموظفين بالعمل من المنزل بحرية لأقل من 50% من أسابيع عملهم، أو للمديرين للموافقة على العمل الدائم عن بُعد.

كما سيتخلى الموظفون الذين يختارون خيار العمل الدائم عن بُعد عن مساحة مكتبهم المخصصة، ولكن لا يزال لديهم خيارات لاستخدام “مساحة اللمس” المتاحة في مكاتب “مايكروسوفت”، وهي عبارة عن صالة يتم مشاركتها مع زملاء العمل والإدارة وتتميز باتصال سريع بشبكة الإنترنت.

وقالت كاثلين هوجان، كبيرة مسؤولي الموظفين بشركة “مايكروسوفت” في المذكرة الموجهة للموظفين: “لقد دفعتنا جائحة (كوفيد -19) إلى التفكير والعيش والعمل بطرق جديدة، سنقدم أكبر قدر ممكن من المرونة لدعم أنماط العمل الفردية، مع موازنة احتياجات العمل، وضمان أننا نعيش ثقافتنا”.

وفي حين أن معظم الموظفين سيكونون قادرين على الاستفادة بسهولة من خيار العمل من المنزل بنسبة أقل من 50%، فإن هناك بعض المناصب بالشركة التي سيكون من الصعب أو حتى المستحيل بالنسبة لها أن تنتقل إلى العمل عن بعد بشكل دائم، مثل تلك التي تتطلب الوصول إلى مختبرات الأجهزة ومراكز البيانات والتدريب الشخصي.

ومن ضمن مزايا الإرشادات الداخلية الجديدة الموجهة إلى موظفي “مايكروسوفت” هو أنه سيُسمح لهم بالانتقال للعمل في مكاتبهم سواء بمناطق محلية داخل الولايات المتحدة أو حول العالم، وذلك في حال أن كان العمل عن بُعد قابلا للتطبيق بالنسبة لدورهم الخاص.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى