سياسيسلايدر

كروكر: انسحاب أميركا من العراق إشارة مروعة للحلفاء

الإباء / متابعة

اكد السفير الامريكي السابق في العراق رايان كروكر ، الخميس، ان على الولايات المتحدة ابقاء سفارتها مفتوحة في العراق رغم المخاطر وان عليها ان تمارس صبرا استراتيجيا لدعم رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي.
وونقلت صحيفة المونيتور الامريكية في تقرير مترجم عن كروكر قوله لقاء إن ” اغلاق السفارة الامريكية في العراق سيكون امرا غير معقول بشكل لايصدق، ويجب على الولايات المتحدة التركيز على إيجاد طرق لدعم رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي”.
واضاف أن ” على الدبلوماسيين التواجد في البلدان التي تشهد صراعا الى جانب اشقائهم وشقيقاتهم من العسكريين الأمريكيين”.
وتابع أن ” على الولايات المتحدة أن تمارس الصبر الاستراتيجي في العراق والمنطقة ، خاصة عندما يكون لها شريك في العراق مثل الكاظمي” بحسب قوله ، مبينا أن ” مغادرة العراق سترسل إشارة مروعة إلى حلفاء الولايات المتحدة وشركائها في المنطقة ، الذين سيثيرون تساؤلات حول قوة بقاء أمريكا والتزامها”.
واوضح كروكر أن ” المشاكل في العراق ليست من صنع الكاظمي، وبشكل عام فإن التحديات في المنطقة تحتاج الى وقت طويل في الصياغة ووقت طويل في الحل”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى