أخباردولي و عربيسلايدر

لافروف يحذر من المشكلة التي يمكن ان تنفجر في سوريا

الإباء/متابعة

أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، أن الولايات المتحدة الأميركية تحاول تشكيل «حكم ذاتي كردي» في شمال سورية، والذي سيكون له وظائف شبه دولة.

وبحسب وكالة سبوتنيك التي نشرت الخبر أضاف لافروف يوم امس الإثنين: «نعلم أنهم يحاولون أيضاً إقناع الأتراك حتى لا يمانعون، وفي هذه الحالة، هذا لا ينطبق فقط على سورية، ولكن أيضاً على المشكلة الكردية، التي يمكن أن تنفجر».

وتسيطر ميليشيات «قوات سورية الديمقراطية- قسد» الانفصالية والموالية للاحتلال الأميركي والتي يسيطر عليها الأكراد على أجزاء واسعة من شمال وشمال شرق سورية بدعم من الاحتلال الأميركي.

يأتي ذلك في وقت يواصل فيه مسلحو ميليشيات «قسد» ممارساتهم العدوانية ضد السكان في محافظة الحسكة خصوصاً في مجال التعليم، رغم رفض الأهالي تدريس أبنائهم المناهج «الكردية»، حيث عمدت الميليشيات إلى إغلاق جميع المدارس الحكومية السورية في مناطق سيطرتها، وكان آخرها مدارس وشعب الصف الثالث الثانوي ولفتت وكالة سبوتنيك إلى أن «قسد» بذلك تكون قد أغلقت جميع المدارس الحكومية لجميع المراحل الابتدائية والإعدادية والثانوية ولجميع الصفوف في مناطق سيطرتها وبقوة السلاح.

وتشهد الأغلبية العظمى من البلدات والمدن في الجزيرة السورية غلياناً شعبياً ضد ممارسات «قسد» والاحتلال الأميركي وسط تزايد الدعوات من العشائر والقبائل العربية إلى التكاتف والتوحد للتصدي لمحاولات فرض الانقسام بين أبناء الشعب الواحد و«قسد»، ولطرد الاحتلال الأميركي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى