دولي و عربيسلايدر

مادورو يتهم وزير الخارجية الأميركية بالتخطيط لانقلاب عسكري والتحريض لإشعال حرب ضد فنزويلا خلال جولته للمنطقة

الإباء / متابعة 

أعلن الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو أن جولة وزير الخارجية الأميركية مايك بومبيو على الدول المجاورة لفنزويلا ل”التحريض على الحرب” قد باءت بالفشل.

وقال مادورو للتلفزيون الرسمي إن “مايك بومبيو يقوم بجولة للتحريض على الحرب ضد فنزويلا، لكنها ارتدت عليه (…) وهو فشل في جميع محاولاته لحشد حكومات القارة من أجل تنظيم أنفسهم في حرب ضد فنزويلا”.

وطالما اتهم مادورو الولايات المتحدة وكولومبيا بالتخطيط لانقلاب عسكري ضده.

وأضاف “حتى ألف مايك بومبيو لن يكون بامكانهم إشعال حرب في أميركا الجنوبية”، في حين بث التلفزيون مشاهد لتدريبات عسكرية تشارك فيها الميليشيا الوطنية البوليفارية، وهي كتيبة من متطوعين مدنيين ملحقة بالجيش الفنزويلي.

واستغل بومبيو جولته على أربع دول في أميركا الجنوبية لزيادة الضغوط على مادورو لدفعه الى التخلي عن السلطة، قائلا إن نظامه “قضى على شعب فنزويلا” ويجب “عليه المغادرة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى