أخبارأمنيسلايدر

الحشد الشعبي يطوق أخطر اودية صحراء الأنبار الغربية

الإباء/متابعة

أعلن الحشد الشعبي،عن تطويق اخطر اودية صحراء الانبار الغربية ضمن اليوم الثاني من عملية الفتح المُبين بمحور (360) درجة استعدادآ لاقتحامه بعد تطهير عدد من المناطق الرخوة امنيا.

وقال قائد عمليات الانبار للحشد قاسم مصلح في بيان انه “شهد اليوم الاول من عمليات (الفتح المبين) تطهير وادي اللملصي الذي يعد مرتعآ للارهابيين واودية اخرى لا تقل اهمية امنية عن وادي الحلكوم الكبير الذي بات ملاذآ للارهابيين لكن اليوم الحشد الشعبي تمكن من تطويقه واستعدادا لاقتحامه، كما طهرت قواتنا اودية (الحسينيات و الكعرة و أم الوز وام العوادين)”.

واضاف مصلح، ان “الويتنا(13-17-18-19-37) طهرت مئات الكيلو مترات في اليوم الاول من العملية وعثرت على عدد من المضافات القديمة والحديثة حيث تم تدميرها جميعها مؤكدا ان طيران الجيش وقطعاتنا لازالت مستمرة الى الان بالعملية العسكرية.”

وكانت قيادة عمليات الحشد الشعبي لقاطع الانبار اعلنت امس الاحد عن انطلاق عملية عسكرية باسم (الفتح المبين) لمداهمة وتفتيش عدد من الاهداف المنتخبة المهمة على صعيد أمن المحافظة. 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى