اقتصاد

جهانغيري يؤكد على تطوير السياحة الايرانية لتجاوز آثار كورونا

الإباء / متابعة 

 

قال نائب الرئيس الايراني ،اسحاق جهانغيري أن إيرادات السياحة في ايران يمكن أن تلبي جانبا من احتياجات العملة والعمالة في البلاد ،لكن هذا القطاع يواجه اليوم واحدة من أصعب الظروف لعدة أسباب أهمها انتشار كورونا.

وفي تصريحات له خلال لقاء مع مسؤولين في وزارة السياحة الايرانية ،اعتبر جهانغيري أن إيران تتمتع بسمة فريدة من سمات الحضارة ولديها جاذبية متنوعة على المستوى السياحي ،لكنه نوه إلى أن تفشي كورونا في العالم أثر على صناعة السياحة وخاصة في ايران .
وأضاف جهانغيري “إن التوصيات الصحية الطبية في البلدان القاضية بالبقاء في المنازل وتجنب السفر قد الحقت أضرارا كبيرة بصناعة السياحة والناشطين في هذا المجال”.

وأكد نائب الرئيس الايراني على أهمية تطوير صناعة السياحة في البلاد لأن عائداتها تراجعت بالتزامن مع العائدات من العملة الصعبة والحظر على مبيعات النفط ،مشيرا إلى أن هذه العائدات يمكن أن تلبي جانبا من احتياجات النقد الأجنبي والعمالة ورفع دخل المواطنين في ظل الظروف التي تمر بها البلاد حاليا .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى