دولي و عربيسلايدر

انطلاق محادثات السلام الأفغانية “التاريخية” في العاصمة القطرية بعد عقدين من القتال وإراقة الدماء

الإباء / متابعة 

يعقد حفل افتتاح مفاوضات السلام التاريخية المباشرة بين الحكومة الأفغانية وحركة طالبان المتشددة، اليوم السبت في العاصمة القطرية الدوحة.

وبعد نحو عقدين من القتال، يلتقي كبار قادة طالبان ووفد حكومي رفيع المستوى في فندق شيراتون بالمدينة.

ومن المتوقع أن يحضر الحفل رئيس المجلس الأعلى للمصالحة الوطنية في أفغانستان، عبد الله عبد الله ، وكذلك وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو.

ووصف بومبيو المحادثات بأنها “أفضل فرصة لأفغانستان لإنهاء 40 عاما من الحرب وإراقة الدماء”.

ويمثل كل طرف فريق مؤلف من 21 عضوا. ويرأس الفريق الحكومي رئيس المخابرات الأفغانية السابق معصوم ستانيكزاي، بينما يرأس وفد طالبان كبير القضاة في الحركة عبد الحكيم اسحقزاي.

وتعد الأولوية الأولى للحكومة هي تحقيق وقف دائم لإطلاق النار، بينما لم يوضح المسلحون مطالبهم الكاملة.

وخلال السنوات الـ19 الماضية، رفض المسلحون إجراء محادثات مع الحكومة، واصفين إياها بـ “دمية” الغرب. لكن اتفاقا بين الولايات المتحدة وطالبان في شباط /فبراير مهد الطريق للمحادثات بين الأفغان.

وأدى الاتفاق بين الولايات المتحدة وطالبان إلى تبادل أسرى واسع النطاق بين الجانبين، وحدد أن جميع القوات الدولية ستغادر أفغانستان تدريجياً.

في المقابل وافقت طالبان على الدخول في محادثات سلام مع الحكومة ونبذ الإرهاب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى