سياسيأخبار

نائب يقترح “خياراً” لإجراء الانتخابات المقبلة ويعده “الأفضل”

قناة الإبـا / بغداد

رأى النائب عن كتلة النهج الوطني حسين العقابي، الخميس، أن الدائرة الواحدة لكل محافظة والمرشح الأعلى أصواتا بغض النظر عن القائمة، هما “الخيار الأفضل” للانتخابات المقبلة، فيما أشار إلى أن المعيار الأنسب لأي قانون انتخابات هو تحقيق العدالة والشفافية وتكافؤ الفرص.
وقال العقابي في تصريح صحفي إن “النقطة الاهم باي قانون انتخابات في اي دولة بالعالم بغض النظر عن شكله وتفصيلاته هي تحقيق العدالة لأنها الهدف الاهم في اي انتخابات”، مبينا ان “الشفافية والعدالة وتكافؤ الفرص هي المعيار الأهم باي قانون انتخابي وأن يكون محل ثقة من قبل القوى السياسية والناخبين”.

وأضاف العقابي، أنه “للأسف الشديد فإن كل نموذج طرح سابقاً كان فيه شبهات وسوء أداء ومشكلات في التطبيق والتنفيذ”، لافتا الى ان “البعض يحصر المشاكل في الدوائر لكن الحقيقة أن من يطلع على كل قوانين الانتخابات في العالم سيجد هناك العديد من المشاكل ولا نعتقد وجود قانون مثالي بحد ذاته”.

واشار الى ان “تطبيق قانون الدوائر المتعددة ب‍العراق صعب جدا، لسبب واضح وهو عدم وجود تعداد سكاني دقيق او ترقيم للمنازل والمحلات وعدم وجود الية واضحة وشفافة ومعتبرة لتقسيم الدوائر، لانه بحال أردنا تقسيم محافظة معينة الى اربع دوائر فليس لدينا الية لتحقيق هذا التقسيم ناهيك عن المشاكل السياسية والقومية والمذهبية ووجود مناطق متنازع عليها وهناك من يعتبر تقسيم الدوائر فيه إقصاء له وغيرها من المشاكل”.

واكد العقابي، ان “رؤيتنا وفق المعطيات الموجودة على الارض، بأن تكون المحافظة دائرة واحدة هو شيء مقبول نوعا ما وقد استقر الوضع الانتخابي عليه طيلة السنوات السابقة وأن يتم اختيار المرشح الأعلى أصواتا بغض النظر عن القائمة سواء كانت فائزة او خاسرة بعتبة او دون عتبة وان يصار الى تسلسل المرشحين من الاعلى للادنى بغض النظر عن قوائمهم مع إخراج كوتا النساء”، معتبراً أن “هذا الخيار هو الأفضل”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى