دولي و عربيسلايدر

أوروبا تخيب آمال واشنطن مرة أخرى بشأن الحظر على إيران

الإباء / متابعة 

 

أكدت الأمينة العامة للسياسة الخارجية للاتحاد الأوروبي، هيلغا ماريا شميد، اليوم الأربعاء، أن الولايات المتحدة لا تستطيع الشروع في عملية إعادة فرض الأمم المتحدة اجراءات الحظر ضد إيران، في إطار خطة العمل الشاملة المشتركة، لأنها لم تعد طرفا في خطة العمل الشاملة المشتركة.

وقالت ماريا شميد في بيان: “على ضوء المناقشات الأخيرة في مجلس الأمن الدولي في نيويورك حول محاولة فرض اجراءات الحظر من جديد، أكد المشاركون في الاجتماع أن الولايات المتحدة أعلنت من جانب واحد تعليق مشاركتها في خطة العمل الشاملة المشتركة في 8 أيار/مايو 2018، وبالتالي لم تشارك في أي نشاط ضمن خطة العمل الشاملة المشتركة”.

وأضافت ماريا شميد: “بالتالي أكد المشاركون، أنه لا يمكن اعتبارها (الولايات المتحدة) دولة طرفا في الاتفاق”.

وأضافت في هذا الصدد، أكد المشاركون مجددا… أن الولايات المتحدة لا تستطيع الشروع في عملية إعادة فرض اجراءات الحظر، وفقا لقرار مجلس الأمن رقم 2231″.

هذا وزعم وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، في الـ27 من أغسطس/آب 2020، أن الولايات المتحدة ستعيد فرض الحظر على إيران في 20 سبتمبر/أيلول .

وكان مجلس الأمن الدولي قد رفض، في وقت سابق، مشروع قرار تقدمت به الولايات المتحدة لتمديد حظر السلاح المفروض على إيران، والذي تنتهي صلاحيته في الـ18 من أكتوبر/تشرين الأول المقبل، في خطوة وصفها المحللون بهزيمة إدارة ترامب مقابل إيران.

واعترضت روسيا والصين على المشروع، فيما امتنعت 11 دولة عن التصويت، مقابل تصويت الولايات المتحدة والدومنيكان لصالحه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى