أخباررياضة

أول تعليق من والد ميسي على أزمة نجله

الإباء/متابعة

وصل خورخي ميسي، والد النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي، إلى مدينة برشلونة صباح اليوم الأربعاء، لمحاولة حل الأزمة التي اندلعت بين نجله وإدارة النادي الكتالوني مؤخرًا.
 
اللاعب الدولي الأرجنتيني أبلغ ناديه قبل عدة أيام برغبته في الرحيل عبر فاكس رسمي، لكن الإدارة ترفض التفريط في خدماته وترغب في استمراره حتى نهاية عقده على الأقل في 2021.
 
وذكرت صحيفة “موندو ديبورتيفو” الكتالونية أن والد ميسي يخطط للاجتماع بجوسيب ماريا بارتوميو، رئيس النادي الكتالوني، خلال الساعات القليلة المقبلة، لحسم مستقبل قائد البارسا.
 
وفور وصوله إلى برشلونة، التف الصحفيون حول والد ميسي، لكنه رد بعبارة واحدة فقط “لا أعرف أي شيء يا رفاق”.
 ومن المتوقع أن يحاول والد ميسي إقناع بارتوميو بضرورة الموافقة على رحيل الهداف التاريخي للنادي بطريقة ودية، رغم وجود شرط جزائي في عقده، تبلغ قيمته 700 مليون يورو.
 
وهناك بند يتضمنه العقد يسمح للبرغوث بفسخ العقد من جانبه قبل حلول 10 يونيو/ حزيران الماضي، لكن ممثلو اللاعب سيحاولون استغلال هذا البند رغم انتهاء صلاحيته، نظرًا لامتداد مواعيد المسابقات لفترة أطول من المعتاد في الموسم الماضي بعد جائحة كورونا.
 
ويتمسك برشلونة ببنود التعاقد، راغبًا في الحصول على قيمة الشرط الجزائي وإلا سيضطر النادي لمقاضاة ميسي حال استمراره في تمرده وانقطاعه عن التدريبات.
 
وأفادت الصحيفة بأن مهمة والد ميسي ترتكز على التوصل لاتفاق ودي مع مسؤولي البارسا، لتفادي تصعيد النزاع من جانب النادي، الذي لا ينوي التفاوض على بيعه، بل سيتقدم بعرض لتجديد العقد لعام آخر على الأقل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى