أخباردولي و عربيسلايدر

موقع ألماني: حملة القمع في السعودية تزداد

قناة الإباء

قال موقع “دوتشه فيله” الألماني، بأن السلطات السعودية صعدت حملة القمع بحق المعارضين المحتجزين في السجون، وأسرهم.

ونقل موقع “دويتشه فيله” عن لينا، شقيقة لجين الهذلول، الناشطة البارزة في مجال حقوق المرأة، قولها إن أفراد عائلتها “قلقون للغاية لأنهم لم يسمعوا شيئا من لجين منذ 9 يونيو/حزيران الماضي”.

وتساءلت لينا: “لا نفهم لماذا تقطع السلطات كل الاتصالات إذا لم يكن لديها ما تخفيه”، مشيرة إلى أن شقيقتها “تعرضت في أول مرة احتجزت فيها للتعذيب”.

كما استند الموقع على تقرير لوكالة “بلومبيرغ” الأمريكية يشير إلى أن أخبار الداعية السعودي البارز سلمان العودة، الذي اعتقل في 2017 ويواجه عقوبة الإعدام، انقطعت منذ مايو/أيار الماضي.

فيما تم عزل عائلتي الأميرة بسمة بنت سعود وولي العهد السابق الأمير محمد بن نايف، بحسب تصريحات أدلى بها مصدر مقرب من القضية للإذاعة الألمانية ولم تكشف عن هويته.

وقالت “دويتشه فيله” إن الاتصال ببسمة بنت سعود “انقطع منذ أبريل/نيسان بعد أن ناشدت علنا ابن سلمان بإطلاق سراحها”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى