أمني

الدواعش يهاجمون مرقد الأشتر والحشد يستبسل بالدفاع عنه

الإباء / متابعة 

 

كشف مصدر امني عراقي في صلاح الدين اليوم الخميس، باستشهاد 5 من عناصر الحشد الشعبي فيما أصيب 8 اخرين بهجوم نفذه تنظيم “داعش” استهدف مرقداً دينياً في قضاء الدجيل جنوبي محافظة صلاح الدين.

وقال المصدر ان “عناصر داعش هاجمت ليلة امس، مرقد ابراهيم بن مالك الاشتر (رض)، في اطراف قرية الخزرج، جنوبي الدجيل، جنوبي محافظة صلاح الدين”، مبيناً أن “قوات اللواء الاول من الحشد الشعبي تصدت للهجوم”.

وأوضح المصدر، أن “الهجوم الارهابي رافقه انفجار عبوة ناسفة استهدفت عناصر الحشد المرابطة في اطراف المرقد الديني، ما ادى الى استشهاد 5 عناصر واصابة 8 اخرين”.

واضاف المصدر، أن “عناصر داعش استخدمت الاسلحة المتوسطة واسلحة القنص خلال الهجوم واشتبكت مع عناصر الحشد الشعبي، فيما وصلت تعزيزات امنية لموقع الحادث واجبرت عناصر داعش على الفرار. “

وأكد المصدر أن “قوات من العشائر رافقت القوات الامنية في حملة تمشيط وتعقب لملاحقة عناصر داعش المنفذين للهجوم دون تأكيد أي خسائر او اصابات بين عناصر التنظيم”.

يذكر ان قضاء الدجيل هو أحد الأقضية التابعة إلى محافظة صلاح الدين وسط العراق، ويتبعه ناحيتي الشيخ جميل و الثرثار، ويبلغ عدد سكان القضاء حوالي 104,000 حسب تقديرات عام 2014.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى