دولي و عربيسلايدر

حزب تونسي: تطبيع الإمارات تفريط مُهين بحقوق الشعب الفلسطيني

الإباء / متابعة 

 

أعلن حزب قلب تونس، رفضه للاتفاق التطبيعي الاماراتي الإسرائيلي، مؤكدا ان الاتفاق يهدف إلى تصفية القضية الفلسطينية نهائيّا.

وأوضح الحزب التونسي في بيان صحفي، أن هذا الاتفاق اختراق للصف العربي وتطبيع تدريجي مع دولة الاحتلال وتفريط مُهين بحقوق الشعب الفلسطيني المسلُوبة.

ودعا السلطات التونسية إلى اتخاذ موقف يتماهى مع الثوابت وما دأبت عليه تونس من مناصرة دائمة لقضيّة العرب المركزيّة وتمكين الشعب الفلسطيني من استرجاع حقوقه وبناء دولته على أرضه وعاصمتها القدس.

وأعرب عن أمله بتحرك الدبلوماسية التونسيّة ووقوفها ضدّ هذه المؤامرة في حقّ الشعب الفلسطيني الأعزل ومنع إخضاعه للمساومة والبيع والشراء واتّخاذ الخطوات التنسيقيّة اللاّزمة للتصدّي لمحاولة قبرِ هذا الحقّ المشروع الذي يجب أن يعلو ولا يُعلى عليه.

واعتبرت رئاسة مجلس نواب الشعب التونسي خطوة الإمارات في اتجاه التطبيع مع الكيان الصهيوني، تعدّيا على حقوق الشعب الفلسطيني وتهديدا صارخا لحالة الإجماع العربي والإسلامي، خاصة على المستوى الشعبي، الرافضة للتطبيع.

ودعت البرلمان العربي واتحاد البرلمانات العربية والبرلمانات الإقليميّة والدوليّة وأنصار الحريّة وحقوق الشعوب في تقرير مصيرها في كل دول العالم إلى إدانة ما حصل وإصدار مواقف واضحة داعمة للحقوق الفلسطينية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى