صحافة

وزير صهيوني: مخطط ‘الضم’ سينفَّذ كاملا تدريجيا

الإباء / متابعة 

 

قال وزير الطاقة الصهيوني يوفال شتاينتس، يوم أمس الأحد، إن مخطط “ضم” أراض فلسطينية بالضفة الغربية المحتلة، سيتم تنفيذه بالكامل لكن تدريجيًّا.

وأضاف “شتاينتس”، في تصريح لصحيفة “يديعوت أحرونوت” العبرية: “ربما سيحدث تدرّج في تنفيذه، لكني على قناعة بأنه سيتم استكماله في نهاية المطاف”.

وأكد شتاينتس أن رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو حصل على موافقة مبدئية من واشنطن على “ضم” أراض بالضفة الغربية المحتلة حسبما افاد المركز الفلسطيني للإعلام.

وكان نتنياهو أعلن أن حكومته ستبدأ عملية “ضم” 30 بالمائة من أراضي الضفة في الأول من تموز/يوليو الماضي، لكنه أشار لاحقا إلى أن الأمر لا يزال بحاجة إلى المزيد من التشاور داخل الحكومة “الإسرائيلية” ومع البيت الأبيض.

والخميس، أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترمب، توصل الإمارات وكيان الاحتلال إلى اتفاق لتطبيع العلاقات.

وأشار بيان مشترك للولايات المتحدة وكيان الاحتلال والإمارات، إلى أن الاتفاق يشمل تعليق “تل أبيب” عملية الضم (السلب والنهب).

لكن بنيامين نتنياهو، أكد لاحقا أن حكومته متمسكة بخططها الخاصة بالاستيلاء على أراض واسعة من الضفة المحتلة.

ويأتي إعلان اتفاق التطبيع بين “تل أبيب” وأبو ظبي، تتويجا لسلسلة طويلة من التعاون والتنسيق والتواصل وتبادل الزيارات بين الجانبين.

وقوبل الاتفاق بتنديد فلسطيني واسع من السلطة والفصائل الفلسطينية، مثل “حماس” و”الجهاد الإسلامي” و”الفتح”، في حين عدته السلطة الفلسطينية، عبر بيان، “خيانة من الإمارات للقدس والأقصى والقضية الفلسطينية”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى