دولي و عربيسلايدر

جهانغيري: أي عقوبات ضد لبنان هي ضد حقوق الإنسان

الإباء / متابعة 

 

شدد النائب الأول للرئيس الايراني اسحاق جهانغيري على أن “أي عقوبات على لبنان هي ضد حقوق الإنسان”.

واعلن النائب الأول للرئيس الايراني إسحاق جهانجيري ، مساء الاربعاء في مكالمة هاتفية مع رئيس الوزراء اللبناني حسان دياب ، استعداد إيران لإرسال المساعدات الضرورية اللازمة للبنان ، وشدد على أن “استقرار لبنان وأمنه مهمان لجميع دول المنطقة”. ونحن واثقون من أن الحكومة اللبنانية ستتوصل الى جذور هذه الحادثة المأساوية وتعاقب المقصرين .

وتمنى جهانغيري الاستقرار والشموخ والثبات للبنان والنجاح للحكومة اللبنانية وقال النائب الأول لرئيس الجمهورية: “نحن في وضع صعب جراء الحظر ، لكننا في ظل هذه الظروف الصعبة نقف الى جانب لبنان حكومة وشعبا”.

ووصف جهانغيري أي عقوبات ضد لبنان في هذا الوضع بأنها قاسية وضد حقوق الإنسان ، وأضاف: “اليوم ، تم إرسال أول شحنة من المساعدات الإيرانية إلى لبنان من قبل الهلال الأحمر للجمهورية الإسلامية ، ونحن مع لبنان في هذا الوقت العصيب”.

بدوره أعرب رئيس الوزراء اللبناني حسان دياب عن امتنانه لاستمرار دعم إيران للبنان ، وكذلك دعم وتعاطف مسؤولي الجمهورية الإسلامية مع الحكومة والشعب اللبناني ، وشدد: “نحن نواجه وضعاً كارثياً في لبنان ، لكن بيروت ولبنان لن يركع وسيقف على قدمية مرة أخرى.

واعرب حسان دياب عن تقديره للمساعدة التي قدمتها الجمهورية الإسلامية و شكر إيران على مساعداتها المخلصة للحكومة اللبنانية وشعبها ، وقال: “الوضع في بيروت حرج ووصل عدد القتلى إلى أكثر من 150 والجرحى الى قرابة اربعة الاف شخص لكننا نأمل أن نعود إلى حالة ما قبل الحادث بمساعدة الأصدقاء.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى